Advertise

 
الأحد، 29 مارس 2020

المرابطون ينعون الفقيد العميد فهمي حمدان

2 comments

مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا 
                         صدق الله العظيم



كبير هوى ، انتقل ليكون عند الرفيق الأعلى، في جنّات الخلود بإذن الله، نفتقده اليوم ونذكره في سيرة حياته ، وطنيّا ً لبنانياً، قوميّاً عربيّاً ناصريّاً، آمن بالقوميّة العربيّة، متفاعل معها في حرب ١٩٥٦ والعدوان الثلاثي على مصر الثورة الناصريّة، وفي أحداث ١٩٥٨ إبّان التصدّي لمشروع حلف بغداد والإستعماري الرجعي، وثبات مواقفه وآرائه الملهمة للشباب الناصري، المؤمنين بعروبتهم وقضيتها المركزية فلسطين وقدسها الشريف


العميد الركن فهمي حمدان

للعميد الركن فهمي حمدان، رجل ولا كلّ الرجال، في أصعب المحن كان صلباً، يعمل بصمت، صابراً راضياً بما كتبه الرحمن الرحيم عندما فقد رفيقة عمره السيدة الجليلة المرحومة ليلى قليلات ،وعند الاعتقال التعسفي للضبّاط الأربعة وآخرين، وبينهم ابنه الأخ العميد مصطفى حمدان، في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري فكانت عيناه تتحدثان عن الإيمان بأنّ الله سبحانه وتعالى لن يتخلّى عن المظلوم، رغم مكر الماكرون.

إنّ مؤسسي وقيادة وكوادر وأعضاء حركة الناصريين المستقلين "قوات المرابطون" إذْ يتقدّمون من عائلة الفقيد ومن رئيس الحركة الأخ المناضل ابراهيم قليلات، والذي ربطته بالفقيد أسمى علاقات الود والإنتماء الفكر الواحد وصلة القُربى، أحرّ التعازي داعين للفقيد الغالي أن يتغمّده الله عز وجل برحمته ويسكنه فسيح جنّاته، وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.

حركة الناصريين المستقلين "المرابطون"

2 :عدد المشاركات حتى الآن

  1. مرابط عتيق says:

    الله يرحمه. ان شاء الله تكون هذه المناسبة الاليمة سبب في جمع شمل المرابطون بغض النظر عن بعض التباين في الرأي. اذا كان الانتماء الاول للمرابطون ونهج المرابطون وتاريخ المرابطون، تسقط كل الامور الاخرى لانها تصبح امور بالسهم تجاوزها

  2. Unknown says:

    انا لله وانا اليه راجعون تعازينا الحاره للاخ القائد ابراهيم قليلات المرحوم العميد فهمي حمدان من الرجالات التي لا تعوض الله يرحمه ويجعل مثواه الجنة ولكم من بعده طول البقاء

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة