Advertise

 
الثلاثاء، 9 أبريل 2019

سماع دوي إطلاق نار كثيف عند موقع احتجاج بالعاصمة السودانية

0 comments
أظهر بث مباشر لقناتين تلفزيونيتين عربيتين يوم الثلاثاء سماع دوي إطلاق نار كثيف عند موقع احتجاج خارج مقر وزارة الدفاع السودانية في الخرطوم فيما ذكر نشطاء أن قوات الأمن تحاول فض الاحتجاج بالقوة. 

وقال النشطاء في بيان على مواقع التواصل الاجتماعي إن جنود الجيش الذين يحرسون الوزارة يحاولون حماية المتظاهرين وإنهم فتحوا بوابات المقر ليكون ملاذا آمنا.

وبثت كل من قناتي الحدث والجزيرة لقطات مباشرة سُمع خلالها دوي إطلاق النار وشوهد أشخاص وهم يركضون بحثا عن ساتر. وقالت القناتان إنها كانت محاولة من قوات الأمن لتفريق المتظاهرين.

ووردت تقارير عن مقتل ما لا يقل عن جنديين حكوميين لكن لم يتسن التحقق منها.

وتعصف بالسودان منذ شهور احتجاجات صغيرة لكنها مستمرة أطلق شرارتها ارتفاع أسعار الخبز ونقص السيولة النقدية. وتحول المتظاهرون بعد ذلك لمناهضة الرئيس عمر البشير، وهو ضابط سابق بالجيش يمسك بزمام السلطة منذ 1989.

ويرفض البشير، المطلوب أمام المحكمة الجنائية الدولية في جرائم حرب مزعومة بإقليم دارفور بغرب السودان، التنحي وقال إن على خصومه السعي إلى السلطة من خلال صناديق الاقتراع.

وتصاعدت الاحتجاجات يوم السبت عندما نظم النشطاء مسيرة صوب مجمع في وسط العاصمة يضم وزارة الدفاع وكذلك مقر إقامة البشير والمقر الرئيسي لجهاز الأمن والمخابرات الوطني واعتصموا خارجه في محاولة لدفع القوات المسلحة للانحياز لهم. 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة