Advertise

 
الاثنين، 18 مارس 2019

دمشق: ما ارتكبه التحالف الأمريكي في سوريا يرقى إلى جرائم حرب

0 comments

أكدت دمشق أن البيان الصادر عن واشنطن وباريس ولندن وبرلين بمناسبة الذكرى الثامنة لبدء الأزمة السورية يشكل "وثيقة تاريخية للكذب والنفاق"، واتهمت التحالف الدولي بارتكاب جرائم حرب.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية إن الدول التي أصدرت هذا البيان "تتحمل المسؤولية الأولى عن الدماء التي سفكت ظلما وعدوانا في سوريا ودول المنطقة"، مشيرا إلى أن هذه الدول "غير معنية أبدا بإعادة الإعمار وهي أساسا غير مدعوة للمساهمة فيها وما عليها إلا تسديد تعويضات القتل والدمار الذي أحدثته".

وشدد المصدر على أن "الجرائم والمجازر الوحشية البشعة التي ارتكبتها المجموعات الإرهابية على امتداد الجغرافيا السورية وتلك التي اقترفتها دول التحالف الأمريكي الخارج عن الشرعية الدولية.. والتي ترقى إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ستبقى وصمة عار على جبين هذه الديمقراطيات الزائفة".

ويأتي هذا التصريح ردا على البيان المشترك الصادر قبل يومين عن ثلاث دول دائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، إضافة إلى ألمانيا.

وأكد تلك الدول، في البيان المنشور على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الأمريكية، أنها لن تنظر في تقديم أي مساعدة لإعادة إعمار سوريا "ما لم تحصل عملية سياسية موثوقة وحقيقية ولا رجعة فيها".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة