Advertise

 
الخميس، 14 فبراير 2019

البرلمان المصري يصوت اليوم على تعديلات دستورية مثيرة للجدل

0 comments

رفع رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال الجلسة العامة الثالثة المنعقدة بعد الانتهاء من النظر في تقرير اللجنة العامة للبرلمان عن مبدأ تعديل بعض مواد الدستور بناء على طلب 155 عضوا.

ودعا رئيس مجلس النواب المصري لانعقاد الجلسة التالية صباح الخميس.

وقال عبد العال اليوم الأربعاء في ختام الجلسة العامة أن الجلسة المزمع عقدها غدا، سيتم خلالها التصويت بالاسم، بشأن الموافقة المبدئية على مبدأ التعديل، مطالبا جميع أعضاء البرلمان الالتزام بالحضور في الموعد المحدد.

وكان رئيس مجلس النواب قد حدد منذ البداية طريقة وأسلوب المناقشات داخل الجلسة العامة في التعديلات الدستورية.

وحسب المادة 135 من اللائحة الداخلية لمجلس النواب، يُتلى تقرير اللجنة العامة حول مبدأ تعديل الدستور على المجلس قبل مناقشته، ويصدر قرار المجلس في شأن الموافقة على مبدأ التعديل كليا أو جزئيا أو رفضه بأغلبية أعضائه، نداء بالاسم، وإذا لم يَحز طلب التعديل على قبول أغلبية أعضاء المجلس، لا يجوز إعادة طلب تعديل المواد ذاتها قبل حلول دور الانعقاد التالي، ويخطر رئيس المجلس رئيس الجمهورية بقرار المجلس في مبدأ التعديل مشفوعا ببيان الأسباب التي بُنى عليها.

ووفقا للمادة 136 من اللائحة الداخلية، يقرر المجلس بعد الموافقة على مبدأ تعديل الدستور إحالة طلب التعديل وتقرير اللجنة العامة إلى لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية لدراسته وتقديم تقرير عنه، وعلى اللجنة أن تعد تقريرا للمجلس عن دراستها وبحثها للتعديل متضمنا صياغة مشروع المواد المعدلة خلال ستين يوما من تاريخ إحالة الأمر إليها.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة