Advertise

 
الثلاثاء، 12 فبراير 2019

إعلام بلدية بيروت يكلّف ربع مليون دولار بالتراضي لشركة تملكها كلودين عون روكز

0 comments

اشارت "​الاخبار​" الى ان "البند الرابع من عقد الاتفاق بالتراضي بين ​بلدية بيروت​ وشركة "noise" للعلاقات العامة شقّ "صفّ" المجلس في اجتماعه الأخير الخميس الماضي. لم "يبلع" نحو نصف الأعضاء البند الذي ينصّ على "تدفيع" البلدية 246 ألف ​دولار​ بدل أتعابٍ للشركة لقاء تقديمها خدمات "العلاقات العامة والإعلام والإعلان لبلدية بيروت"، على أن "تُقسّط" بمعدّل 20 ألفاً و500 دولار شهرياً.

واكد أحد المعترضين أن الاعتراض هو على "انعدام الأصول القانونية في التعاقد مع الشركة: لماذا عقد التراضي طالما أن الشركة لا تتمتع وحدها بالمؤهلات المطلوبة؟ ولماذا لم تلجأ البلدية إلى الصيغة القانونية بالإعلان عن حاجتها إلى التعاقد وأبقت هذا الأمر طيّ الكتمان؟". أما في الجزء الثاني من الاعتراض، فلم تكن تجربة العام الماضي مع "noise" مشجّعة، إذ إنها "لم تقم بواجباتها كما نصّ عليه العقد السابق، ولم تواكب كل نشاطات البلدية، فيما الترويج للبلدية وأخبارها على المواقع الإلكترونية ونشر بعض الصور لا يستأهل رصد هذا المبلغ الكبير"، بحسب معترض آخر.

لمَ الإصرار على"noise"؟ ولمَ جاء تجديد العقد بعد حوالى شهرين على انتهائه؟ ولمَ اللجوء إلى التراضي أصلاً؟ يردّ المؤيدون التأخر في التجديد إلى الإجراءات الإدارية، مشيرين إلى أن إعادة التجديد للشركة لكونها ذات مؤهلات "وبتعرفنا وبتعرف الشغل"، فيما تحدث معترضون عن "ضغوطات سياسية مورست لإخراج ملف التجديد من أدراج المجلس"، غامزين من قناة أن الشركة هي فرع من الشركة الأم، "كليمونتين"، التي تملكها كلودين عون روكز، ويديرها جورج نجم الذي يشغل منصب شريك مؤسس ومدير في "كليمونتين".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة