Advertise

 
الأحد، 2 ديسمبر 2018

وهاب نعى محمد أبو ذياب: نالت منه يد الغدر الشرعية بقيادة عثمان وبأوامر من الحريري

0 comments


اعتبر رئيس حزب "التوحيد العربي" الوزير السابق ​وئام وهاب​، في تسجيل صوتي انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي، أن "فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي أقدم على إنتهاك الحرمات"، لافتاً إلى أنه "إذا كان ​الدروز​ يقبلون بذلك فلا مانع لدي".

وفي حين أشار وهاب إلى ان عملية التبليغ بهذه الطريقة غير صحيحة، اعتبر أن "كان هناك قراراً بمحاولة قتلنا من قبل ​سعد الحريري​"، محملاً الحريري ومدعي عام التمييز ​سمير حمود​ ومدير عام قوى الأمن الداخلي ​اللواء عماد عثمان​ مسؤولية كل نقطة دم.
وركّز وهاب على أنّ "المثلث الإجرامي "الحريري - حمود - عثمان" يتحمّلون مسؤولية دم محمد أبو ذياب والموضوع خطير جدًّا جدًّا، وتقرير الطبيب الشرعي يفيد بأنّ ​إطلاق النار​ تمّ من مسافة غير قريبة، وبأنّ الرصاصة الّتي أصابته هي رصاصة "ام 16" أو "ام 4" أي سلاح دولة"، منوّهًا إلى أنّ "دخول فرع المعلومات للجاهلية كان أشبه بعملية اقتحام للمنطقة"، مبيّنًا أنّه "كان هناك ضابطا محترمًا تكلّم مع المختار وسلّمه التبليغ بكلّ هدوء، وتلافى مجزرة كبيرة".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة