Advertise

 
الاثنين، 17 ديسمبر 2018

عون كلّف اللواء ابراهيم السعي لإيجاد حلّ لقضية جورج عبدالله

0 comments

علمت صحيفة "الأخبار" انه بدأت تظهر مؤشرات جديدة، تُشير إلى تبنٍّ لبناني رسمي لقضية ​جورج عبد الله​ المعتقل في السجون الفرنسية، لافتة إلى ان "الموقف الجديد يحمله رئيس الجمهورية العماد ​ميشال عون​، يعاونه وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، والمدير العام للأمن العام ​اللواء عباس إبراهيم​. الغاية كَسب إطلاق سراح عبد الله، بالتزامن مع زيارة الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​ للبنان في شباط المقبل.

وأشارت مصادر ​وزارة الخارجية​ إلى تبدّل في طريقة التعامل مع الأمر، مع إصرارها على أنّه "خلال عهودٍ سابقة، كانت المسألة تُعرض مع ​الرئاسة الفرنسية​".

وقد كشفت "الأخبار" ان "الرئيس ميشال عون كلّف المدير العام للأمن العام ​اللواء عباس ابراهيم​ التواصل، باسم رئيس الجمهورية، مع رئيس جهاز الاستخبارات ​الخارجية الفرنسية​ برنارد إيمييه، ليطلب منه السعي إلى إيجاد حلّ للقضية. الرد الفرنسي لم يصدر بعد، فيما أشارت مصادر فرنسية معنية إلى أن "هذا الأمر يحتاج إلى بعض الوقت، وربما إلى مباحثات مباشرة على مستوى معيّن".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة