Advertise

 
السبت، 22 ديسمبر 2018

مجلة عربية في باريس تطرد صحفيا مصريا بعد زيارته الكنيست الصهيوني ضمن وفد اعلامي

0 comments

طردت مجلة "كل العرب" الصادرة في ​باريس​ الصحفي المصري خالد سعد زغلول من العمل لديها وفسخت عقدها معه، بعد زيارته إلى ​الكنيست الصهيوني في قوام وفد صحفي عربي. وأعلنت المجلة التي يرأس تحريرها علي المرعبي، أنها "تنهي كل العلاقة مع خالد سعد زغلول، "بعد أن تبين مشاركته في وفد زار الكيان الصهيوني بين 17 و19 كانون الاول الحالي" وأشارت إلى أنها أبلغته بالقرار رسميا الخميس الماضي.

وأضافت المجلة في بيان خاص إلى أن زغلول، خدع الإدارة "عندما أخبرها يوم الأحد 16 كانون الاول بأنه سيقضي إجازة عائلية مع زوجته وأطفاله لمدة ثلاثة أيام في مدينة غرونوبل الفرنسية". وأكدت المجلة، التزامها بـ"القضايا العربية العادلة والمشروعة، وفي مقدمتها قضية ​الشعب الفلسطيني​".

وفي وقت سابق، ذكرت وسائل إعلام أن فريقا ضم 7 صحفيين من أصول عربية بينهم ال​لبنان​ي الفرنسي نادر علوش، والمصري خالد سعد زغلول، زار "الكنيست الإسرائيلي" الثلاثاء الماضي بتنظيم من سفارة العدو في فرنسا. وذكرت صحف عبرية، أن الفريق ضم صحفيين يعملون في فرنسا و​بلجيكا​، وأن بعضهم قدموا من مصر ولبنان و​الجزائر​ و​المغرب​.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة