Advertise

 
الجمعة، 28 ديسمبر 2018

آخ يا بلدنا - دبلوماسي لبناني يخالف القانون وينال جنسية أخرى أثناء عمله

0 comments

علمت "​الأخبار​" أن أحد الديبلوماسيين ال​لبنان​يين، وكان عضواً في بعثة لبنان الدائمة لدى ​الأمم المتحدة​ والمنظمات الدولية في جنيف نال الجنسية السويسرية، في حين انه لا يجوز لأي مسؤول رسمي أن يحمل أكثر من جنسية

وأكدت مصادر دبلوماسية، أنّ دبلوماسيين آخرين من ​الدورة​ نفسها، جرى نقلهم إلى مراكز أخرى، كون تشكيلات الفئة الثالثة ليست بحاجة سوى إلى قرارٍ من الوزير، وقد طُلب من الدبلوماسي السويسري الانتقال إلى مراكز عمل أخرى، ولكن أُجهضت المحاولات نتيجة تعرّض الإدارة المركزية إلى ضغوط من رئاسة البعثة في جنيف، تحت تهديد حلّ البعثة في حال نقل الرجل!.

وسألت مصادر دبلوماسية إن كانت هذه السابقة ستتحول إلى "مادة مُنافسة جديدة بين موظفي السلك، ليتم تعيينهم في دول يحصلون منها على جنسيات ثانية؟ وهل ستُصبح هذه المهنة الحساسة، مكشوفة بسبب الطامحين إلى جنسيات أخرى؟".

في المقابل، وافقت مصادر رسمية في ​وزارة الخارجية والمغتربين​ على أنّ خدمة الدبلوماسي في الخارج لا تُعدّ إقامة، مُستدركةً بأنّه حصل عليها "بعد أن طلب وضعه خارج الملاك".

ولا تجد مصادر الخارجية من ردّ سوى القول إنّه "أصولاً، يُفترض بالدبلوماسي أن يُمثّل بلده، لا أن يسعى إلى جنسية أخرى. ولكن لا يُمكن اتخاذ أي إجراء بحقه، سوى عدم تعيينه مُستقبلاً في ​سويسرا​".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة