Advertise

 
الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018

وزير خارجية السعودية: تقييم سي.آي.إيه بشأن قتل خاشقجي لا أساس له من الصحة

0 comments
 قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، عندما سئل عن تقارير إعلامية أفادت بأن المخابرات الأمريكية تعتقد أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أمر بقتل الصحفي جمال خاشقجي، إن مثل هذه المزاعم ”لا أساس لها من الصحة تماما ونرفضها بشكل قطعي“. 

ونشرت وسائل إعلام بينها رويترز تقارير عن نتائج وكالة المخابرات المركزية الأمريكية في مطلع الأسبوع في قضية فجرت غضبا دوليا تجاه السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم. وكان هذا أكثر تقييم أمريكي حتى الآن يربط الحاكم الفعلي للسعودية بشكل مباشر بقتل خاشقجي ويتناقض مع تأكيدات الحكومة السعودية بأنه لا صلة لولي العهد بما حدث.

ونسبت صحيفة الشرق الأوسط المملوكة للسعودية إلى الجبير قوله في أول تعقيب سعودي رسمي على تقرير المخابرات الأمريكية ”نحن في المملكة نعلم أن مثل هذه المزاعم بشأن ولي العهد لا أساس لها من الصحة تماما ونرفضها بشكل قطعي سواء كانت من خلال تسريبات أو غيره“.

وأضاف ”هي تسريبات لم يعلن عنها بشكل رسمي وقد لاحظت أنها مبنية على تقييم وليس أدلة قطعية“. 

وذكر مصدر مطلع على تقييم المخابرات الأمريكية أنه يستند بشكل كبير إلى أدلة ظرفية مرتبطة بالدور المحوري الذي يلعبه الأمير محمد في إدارة الحكومة السعودية.

وسئل الجبير أيضا عن تصريحات أدلى بها الرئيس رجب طيب أردوغان وقال فيها إن القتل كان بأمر من أعلى مستويات القيادة ولكن ليس الملك سلمان على الأرجح، الأمر الذي سلط الضوء على ولي العهد البالغ من العمر 33 عاما.

وقال الجبير ”سبق واستفسرنا من الجانب التركي على أعلى المستويات عن المقصود بهذه التصريحات وأكدوا لنا بشكل قطعي أن ولي العهد ليس المقود بهذه التصريحات“.

وأضاف ”أؤكد أن قيادة المملكة العربية السعودية ممثلة بخادم الحرمين الشريفين وولي العهد خط أحمر ولن نسمح بمحاولات المساس بقيادتنا أو النيل منها“.

وقتل خاشقجي، الذي كان كاتبا في صحيفة واشنطن بوست وكان مقربا من الأسرة الحاكمة في السعودية قبل أن ينتقد ولي العهد في الآونة الأخيرة، داخل القنصلية السعودية في اسطنبول يوم الثاني من أكتوبر تشرين الأول.

وفي الأسبوع الماضي بعد تقديم عدة تفسيرات متناقضة بشأن اختفاء خاشقجي، قالت الرياض إنه قتل وقطعت جثته عندما فشلت ”المفاوضات“ لإقناعه بالعودة للسعودية. 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة