Advertise

 
الاثنين، 26 نوفمبر 2018

آخ يا بلدنا - فريق عمل صهبوني لتسوية العلاقات مع السودان

0 comments

بعد زيارة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو إلى سلطنة عمان، واستقباله رئيس تشاد إدريس ديبي، روّجت وسائل إعلام الكيان لإمكانية تسوية العلاقات مع السودان.

وذكرت القناة التلفزيونية العبرية الثانية في هذا الصدد أن تل أبيب تعمل على تسوية العلاقات الدبلوماسية مع السودان ومع البحرين.

كما كشفت القناة عن وجود "طواقم خاصة من الكيان تعمل على تسوية العلاقات مع السودان، والتي تعتبر دولة عدوا لإسرائيل".

ودفعت القناة الثانية للعدو بأنه "لو تمت تسوية العلاقات مع السودان، فإن مسار الطيران من إسرائيل إلى البرازيل سيتم تقصيره، عندما تتمكن الطائرات المقلعة من إسرائيل والمتوجهة إليها من استخدام المجال الجوي السوداني والتشادي".

وكانت تقارير سابقة قد أفادت قبل عامين بأن الكيان الغاصب توجه إلى الولايات المتحدة ودول أخرى و"شجعتها على تحسين علاقاتها مع السودان ومكافأتها، على خلفية قطع علاقاتها مع إيران".

يذكر أن رئيس تشاد إدريس ديبي الذي وصل إلى للأراضي المحتلة في أول زيارة رسمية منذ 46 عاما، كان شدّد على أن تحسن العلاقات بين الدولتين لن يزيل القضية الفلسطينية من جدول الأعمال، مضيفا في هذا السياق "لقد صرحت بنفسي أكثر من مرة بالأمم المتحدة بأن بلدي يتوق إلى عملية سلام بين إسرائيل والفلسطينيين".

ولفت نتنياهو خلال اللقاء الذي جمعه برئيس تشاد إدريس ديبي، إلى أنه ينوي القيام بزيارات مشابهة إلى دول عربية أخرى لم يحددها.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة