Advertise

 
الأحد، 2 سبتمبر 2018

سماع دوي انفجارات في مطار عسكري سوري وتضارب الأنباء بشأن السبب

0 comments
 قالت وسائل إعلام سورية رسمية إن الانفجارات التي سمعت في محيط مطار المزة العسكري قرب دمشق في وقت مبكر يوم الأحد كانت نتيجة انفجار في مستودع ذخيرة قرب المطار بسبب ماس كهربائي لكن مسؤولا في تحالف إقليمي يدعم دمشق قال إنها ناجمة عن ضربات صهيونية.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء عن مصدر عسكري قوله ”مطار المزة لم يتعرض لأي عدوان صهيوني وإن الأصوات التي سمعت تعود لانفجار مستودع ذخيرة قرب المطار بسبب ماس كهربائي“.

وقال المسؤول إن الانفجارات نجمت عن إطلاق صواريخ صهيونية عبر هضبة الجولان وإن الدفاعات الجوية السورية تصدت لها. 

وأرجع المرصد السوري لحقوق الإنسان الانفجارات إلى ضربات جوية صهيونية وقال إنها أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وسبق أن أقر العدو  بتنفيذ ضربات جوية في سوريا بهدف إضعاف قدرة إيران وحلفائها بما في ذلك جماعة حزب الله اللبنانية  التي تدعم الأسد في الحرب الأهلية المستمرة منذ سبعة أعوام.

ولم يرد أي تعليق من الكيان الصهيوني على التقارير عن الانفجارات.

وفي مايو أيار، قال العدو الصهيوني إنها هاجمت جميع البنى التحتية العسكرية الإيرانية تقريبا في سوريا بعد أن أطلقت قوات إيرانية صواريخ على أراض خاضعة لسيطرة العدو لأول مرة

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة