Advertise

 
الأربعاء، 12 سبتمبر 2018

لودريان: هجوم النظام على ادلب قد يهدد أمن اوروبا

0 comments


اعتبر وزير الخارجية الفرنسي ​جون إيف لودريان​، أن "هجوم قوات ​النظام السوري​ على ​محافظة إدلب​ قد تكون له تداعيات مباشرة على الامن في ​اوروبا​، بسبب الخوف من تفرق آلاف الجهاديين المنتشرين في هذه المنطقة، وانتقالهم الى اوروبا".

وفي حديث الى شبكة التلفزيون "بي اف ام تي في"، أكد لودريان أن "الخطر الامني قائم ما دام هناك الكثير من الجهاديين المنتمين الى القاعدة يتمركزون في هذه المنطقة، ويتراوح عددهم بين 10 آلاف و15 ألفا، وقد يشكلون خطرا على أمننا في المستقبل"، مقدرا عدد المقاتلين الفرنسيين في ​هيئة تحرير الشام​ بـ"بضع عشرات".

كما تطرق الى احتمال حصول كارثة إنسانية في ادلب، معتبرا أن "ما حصل في حلب في كانون الاول 2016 عندما دخلت قوات النظام هذه المدينة لا يقارن بالفظائع التي يمكن ان تحصل في ادلب حاليا".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة