Advertise

 
السبت، 8 سبتمبر 2018

مسؤول ألماني: أوروبا أهينت في سوريا

0 comments


رأى رئيس لجنة ​البرلمان الألماني​ للشؤون الخارجية، نوربرت ريوتغن، أن "الغرب فقد فرصة للتأثير على تطور الأحداث في ​سوريا​"، مشيرا إلى "فشل ال​سياسة​ الأميركية والأوروبية في ​الشرق الأوسط​"، لافتاً إلى أن "سوريا وخاصة إدلب ستشهد في القريب العاجل عملية عسكرية واسعة النطاق"، مضيفا أن "الدور الرئيسي فيها ستلعبه حكومة سوريا و​روسيا​ و​إيران​" وعبر عن "اعتقاده أن كل ذلك نتج عن سياسة الدول الغربية في هذه المنطقة في السنوات الأخيرة".

وشدد على أن "مسؤولية ذلك يتحملها الرئيس الأميركي السابق، ​باراك أوباما​، الذي لم يرد بطريقة عسكرية على الهجوم الكيميائي الذي نفذه الرئيس السوري ​بشار الأسد​ عام 2013، بالرغم من تعهداته بإجراء عملية عسكرية في هذا البلد" ووصف ​أوروبا​ بـ"أنها المتسول السياسي الذي فقد تأثيره، الأمر الذي أدى إلى تعزيز مواقع روسيا وإيران".

وأضاف: "تحولت أوروبا إلى متسول دبلوماسي ولم يبق أمامنا حاليا إلا أن ندعو روسيا وإيران والأسد إلى أن لا يعملوا ما كانوا يعملونه خلال كل هذا الوقت وبصراحة فإننا نعرف بدقة أنهم لن يستجيبوا لدعوتنا".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة