Advertise

 
الثلاثاء، 4 سبتمبر 2018

مقتل متظاهر في البصرة على أيدي القوات الأمنية

0 comments
 أعلنت مصادر طبية عراقية، عن وفاة أحد المتظاهرين في محافظة البصرة، جنوب العراق، بعد تعرضه لصعقات كهربائية على يد القوات الأمنية.

وقال أحد منتسبي الطواقم الطبية : إن "متظاهرا في عقده الثالث، ويدعى ياسر مكي، تعرض للضرب بالصعقات الكهربائية على يد القوات الأمنية العراقية، الأمر الذي تسبب بوفاته".

وأكد المرصد العراقي لحقوق الإنسان في "تويتر" مقتل المتظاهر، فيما نشر آخرون صورا لمتظاهرين غيره تعرضوا للضرب".

واستخدمت القوات الأمنية العراقية الرصاص الحي لتفريق تظاهرات واسعة شهدتها محافظة البصرة مساء اليوم، جنوبي البلاد، قطعت على إثرها الطرق وأحرقت الإطارات.

وتشهد بعض محافظات وسط وجنوب العراق خلال الشهرين الماضيين تظاهرات احتجاجية واسعة تطالب بتحسين الخدمات العامة وتوفير الماء والكهرباء، والقضاء على البطالة ومكافحة الفساد في دوائر الدولة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة