Advertise

 
الأحد، 19 أغسطس 2018

مصير مئة عسكري أفغاني ما زال مجهولا إثر هجوم لطالبان

0 comments


نقلت قناة Tolo News عن مصادرها، ان مسلحي ​حركة طالبان​، تمكنوا من الاستيلاء على منطقة بيلشيراج في الجزء الجنوبي من ولاية فارياب في ​أفغانستان​. وأن مصير حوالي مئة جندي أفغاني كانوا هناك، لا يزال مجهولا.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قال محمد حنيف رضائي، أحد المتحدثين باسم فيلق "شاهين" العسكري، إن مسلحين من طالبان، تمكنوا من الاستيلاء

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن هجوم طالبان على قاعدة عسكرية في مقاطعة فارياب في شمال غرب البلاد، أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 17 من جنود ​الجيش الأفغاني​ وإصابة 12 آخرين.

وتشهد مناطق واسعة في أفغانستان، في الفترة الحالية مواجهات بين القوات الحكومية وطالبان التي تمكنت من الاستيلاء على مساحة كبيرة في المناطق الريفية في البلاد وباشرت في شن هجماتها على المدن بما فيها ذلك الكبيرة.

كما يزداد نفوذ وانتشار ​تنظيم داعش​ في أفغانستان بعد تعرض هذه الجماعة الإرهابية لهزائم ساحقة في ​سوريا​ و​العراق​.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة