Advertise

 
الخميس، 9 أغسطس 2018

تواصل القصف على غزة وسقوط عدد من الشهداء

0 comments
 يواصل قادة الاحتلال  اجتماعاتهم الأمنية لبحث مجريات الأحداث في قطاع غزة بعد رد الفصائل المسلحة على عملية استشهاد عنصرين من القسام شرق جباليا شمال القطاع مساء أمس الثلاثاء.

رئيس حكومة الاحتلال  بنيامين نتنياهو وبحسب القناة الثانية العبرية، سيجري خلال الساعة المقبلة جلسة تشاورات أمنية في قاعدة "الكريا" بمشاركة وزير الجيش ورئيس الأركان ورئيس الشاباك ورئيس هيئة الأمن القومي.

وأوضحت القناة 14 العبرية، نقلاً عن مصدر أمني رفيع حول التصعيد في قطاع غزة، أنّ ردّ الجيش الصهيوني الليلة ستكون عالية وذات قيمة في القطاع.

وأكد، مذيع القناة السابعة العبرية، أنّ قادة الجيش الصهيوني أعطى أوامر للجيش بقصف غزة الليلة جوا وبرا وبحرا بشكل عنيف ردا على اطلاق الصواريخ

الناطق باسم الجيش الصهيوني: حتى الآن تم إطلاق 70 صاروخا وقذيفة هاون من قطاع غزة، تجاه بلدان غلاف غزة.

وأضاف ميلادينوف في بيانٍ له، "منذ شهور وأنا أحذر من أن الأزمة الإنسانية والأمنية والسياسية في غزة تخاطر بصراع مدمر لا يريده أحد. لقد تعاونت الأمم المتحدة مع مصر وجميع الأطراف المعنية في جهد لم يسبق له مثيل لتجنب مثل هذا التطور.

وأكد، أنّ جهودنا الجماعية منعت الوضع من الانفجار حتى الآن. إذا لم يتم احتواء التصعيد الحالي على الفور ، فإن الوضع يمكن أن يتدهور بسرعة مع عواقب مدمرة لجميع الناس.

وأشار، سنواصل العمل الجاد لضمان عودة غزة من حافة الهاوية ، ومعالجة جميع القضايا الإنسانية ، وأن الجهود التي تقودها مصر لتحقيق المصالحة الفلسطينية الداخلية تنجح ".

يشار إلى، أنّ طائرات الاحتلال الصهيوني، تواصل هجماتها ضد مواقع أمنية وعسكرية في قطاع غزة.

وأشارت كتائب  القسام، إلى أنّ أبرز المواقع التي استهدفتها حتى الآن، موقع رعيم وهو مقر قيادة فرقة غزة لدى جيش العدو-قاعدة يفتاح-قاعدة زيكيم-موقع ناحل عوز-موقع إيريز-مغتصبة سديروت-كيبوتس ناحل عوز

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة