Advertise

 
الخميس، 2 أغسطس 2018

تعرف إلى أبرز بنود قانون "اللجوء والهجرة" الجديد في فرنسا

0 comments
أقر البرلمان الفرنسي، الأربعاء، بالأغلبية مشروع قانون يتعلق بمسائل الهجرة واللجوء، حيث تم إعداد القانون بتوجيه من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وصوت 100 نائب اليوم في جلسة البرلمان لصالح تمرير مشروع القانون، مقابل رفض 25 نائباً، وفق  الأناضول.
.
ودعم كل من "حزب الجمهورية إلى الأمام" الذي أسسه ماكرون، واتحاد المستقلين والديمقراطيين، وسط معارضة الأحزاب اليسارية واليمينية. وصرح وزير الداخلية الفرنسي "جيرارد كولومب" في بيان، الأربعاء، أن القانون سيجد حلاً لمشكلة اللجوء في البلاد.

وأضاف كولومب أن القانون سيدخل حيز التنفيذ اعتباراً من مطلع كانون الثاني/ يناير 2019.

وينص القانون الجديد على تخفيض مدة إجراءات انتهاء التقدم بطلب اللجوء من 11 إلى 6 أشهر، وتمديد المدة الإدارية لترحيل الأشخاص الذين رفضت طلباتهم من 45 إلى 90 يوماً.

كما ينص القانون على تخفيض المدة المقررة للاجئين لتقديم طلبات لجوءهم إلى مكتب حماية اللاجئين الفرنسي من 120 إلى 90 يوماً، وفترة تقديم طعون في قرار المكتب من 30 إلى 15 يومًا.

وبحسب القانون زادت فترة احتجاز اللاجئين الذين لا يملكون تصاريح إقامة من 16 إلى 24 ساعة، وزيادة مدة الإقامة الممنوحة للاجئين من سنة إلى 4 سنوات.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة