Advertise

 
السبت، 18 أغسطس 2018

مسؤول إيراني يتحدى: نحن الأقوى في المنطقة

0 comments


أكد مساعد وزير الدفاع ال​إيران​ي للشؤون الصناعية العميد رضا مظفري نيا، أن "​ايران​ أصبحت بفضل تطورها في شتى المجالات، القوة الدفاعية الأولى في ​جنوب شرق آسيا ​ والمنطقة"، مشيداً بـ"التطورات الكبيرة التي شهدتها الصناعات الدفاعية الإيرانية خلال العقود الأخيرة"، مؤكدا "أنها وفي زمن "نظام الشاه" كانت مرسومة وفقا للأهداف الاستراتيجية الغربية وذات طبيعة تابعة للدول الغربية".

وأوضح أن "الصناعات العسكرية شهدت قفزة نوعية، وأن منتجات إيران الدفاعية تستخدم بوسائل التكنولوجيا المتقدمة، مشيرا إلى أنها دخلت مرحلة متطورة"، مشددا على أن "ايران أصبحت القوة الدفاعية الأولى في المنطقة بفضل إنتاجها وتطويرها لطائرات بدون طيار قادرة على التخفي عن الرادار والصواريخ الخفيفة والثقيلة، وتنتج بكميات كبيرة في الوقت الراهن".

ولفت إلى أنه "سيتم الكشف عن ​طائرة​ مقاتلة ذكية خلال "يوم ​الصناعة​ الدفاعية"، موضحا أن "​القوات ​ البحرية الاستراتيجية أصبحت قادرة على العمل في أعماق مياه بحر عمان، عقب إنتاجها لعوامات خفيفة وثقيلة تتمتع بميزات عديدة، وأيضا من خلال إنتاج الغواصات والطوربيدات البحرية"، مشيراً إلى أن "منظومة الدفاع الجوي الذكية بعيدة المدى والمصنعة محليا من قبل الخبراء الإيرانيين ستسلم قريبا إلى القوات المسلحة الإيرانية".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة