Advertise

 
الجمعة، 10 أغسطس 2018

ميدفيديف: تشديد العقوبات ضد روسيا هو بمثابة إعلان حرب اقتصادية

0 comments



ركّز رئيس الوزراء الروسي ​دميتري ميدفيديف​، في اجتماع مع موظفي محمية كرونوتسكي الحكومية، على أنّ "تشديد العقوبات ضدّ ​روسيا​ يمكن اعتباره بمثابة إعلان حرب اقتصادية".

وعن العقوبات الأخرى الّتي يمكن اتخاذها ضدّ روسيا وكيف يمكن أن ثؤثّر على اقتصاد البلاد، لفت إلى "أنّني لا أودّ أن أعلّق على العقوبات المستقبلية، لكن إذا حدث شيء مثل حظر أنشطة البنوك أو استخدام العملة أو تلك، فهذا يمكن تسميته بشكل مباشر تمامًا، أنّها إعلان حرب اقتصادية. وسيكون من الضروري الردّ على هذه الحرب بالطرق الإقتصادية وبالطرق السياسية، وإذا لزم الأمر من خلال وسائل أخرى. ويجب أن يفهم أصدقاؤنا الأميركيون هذا".

وأشار ميدفيديف، معلّقًا على العقوبات الأخيرة، إلى أنّ "بغض النظر عن رأي الشركاء الغربيين بأنّ الروس سيئون، وأنّهم يطبّقون سياسة خاطئة وأنّ ​الحكومة الروسية ​ يجب أن تغيّر موقفها بشأن عدد من القضايا، لكن إلى حدّ كبير هذا هو حدّ لقوّتنا الإقتصادية"، لافتًا إلى أنّه "لا يوجد شيء جيّد في هذا، لأنّ كلّ أنواع القيود تؤثّر في نهاية الأمر على صحة الاقتصاد وحركة سعر الصرف".

وكانت ​الإدارة الأميركية​ قد أعلنت فرض عقوبات جديدة ضدّ روسيا بسبب استخدامها المزعوم للأسلحة الكيميائية في سالزبوري البريطانية.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة