Advertise

 
الأربعاء، 22 أغسطس 2018

ديلي تلغراف:بوتين يعمل على إضعاف الناتو وفصل الولايات المتحدة عن أوروبا

0 comments


أشارت صحيفة "​الديلي تلغراف​" البريطانية في مقال بعنوان " لا تتوقعوا تضافر ​الاتحاد الأوروبي​ ضد ​روسيا​"، إلى انه "في ظل قيام الرئيس الروسي ​فلاديمير بوتين​ بشراء نصف الدول الأوروبية ومضايقة الدول الأخرى، تبقى ​بريطانيا​ ثابتة في مواقفها"، معتبرة ان "وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت، كان محقاً بشأن روسيا، إلا أنه شكك بإمكانيته إقناع ​أوروبا​ بإكمال المسيرة".

وأضافت أن "​الولايات المتحدة ​ فرضت عقوبات إضافية على روسيا بعد هجوم سالزبيري المخطط له من قبل نظام بوتين"، مشيرة إلى أن "المزيد من العقوبات ستفرض على روسيا تدريجيا في حال لم تلتزم بمطالب واشنطن، التي يصعب الالتزام بها".

ورأت ان "أن العقوبات البريطانية على روسيا أقل وطأة من الأميركية"، موضحة أن "سبب فرض بريطانيا عقوبات على روسيا إقدام الأخيرة على ضم القرم لأراضيها"، وأضافت ان "روسيا حاولت التدخل في الانتخابات الرئاسية الأميركية التي جرت في عام 2016 والقتل الجماعي في ​سوريا​ وشن هجمات الكترونية على أهداف أجنبية". وقالت: "بوتين يعمل على إضعاف ​الناتو​ وفصل الولايات المتحدة عن أوروبا"، معتبرة ان "روسيا ستحتاج في السنوات القليلة المقبلة لمضاعفة إمدادات الطاقة لديها عبر بناء مشروع "نورد ستريم 2" لنقل الغاز الطبيعي في غرب أوروبا".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة