Advertise

 
الأحد، 5 أغسطس 2018

إدانات واسعة لمحاولة اغتيال مادورو .. وحتى من تركيا الأطلسية !

0 comments


اتهم رئيس بوليفيا إيفو موراليس الولايات المتحدة و"أعوانها"، بالوقوف وراء محاولة الاغتيال التي تعرض لها الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أمس السبت.
وكتب موراليس على "تويتر": "ندين بشدة هذا العدوان الجديد والهجوم الجبان على الرئيس نيكولاس مادورو والشعب البوليفاري".
وتابع: "بعد فشل محاولاتهم للإطاحة بمادورو بالوسائل الديمقراطية والاقتصادية والسياسية والعسكرية، ها هي الإمبريالية الأمريكية وأعوانها تعتدي على حياته"، معتبرا أن محاولة اغتيال الزعيم الفنزويلي تعد بمثابة جريمة ضد الإنسانية.

نيكاراغوا تدين محاولة اغتيال مادورو
دانت سلطات نيكاراغوا محاولة الاغتيال وقالت خارجيتها في بيان عن الرئيس دانيال أورتيغا: "لقد علمنا للتو عن الهجوم الإرهابي على رئيس فنزويلا، الأخ والرفيق نيكولاس مادورو، الذي نفذته قوى اليمين الخفية، المليئة بالكراهية والخاسرة في كل مكان، والعازمة على مواصلة تخريب أمريكيتنا".
واتهمت حكومة نيكارغوا "الإرهابيين الجبناء والمجرمين" بتنفيذ الهجوم، مشيرة إلى أنهم "لم يستطيعوا ولن يهزمونا، ولن يمروا بفعلتهم".

كوبا تعرب عن تضامنها مع مادورو وتدين الهجوم
أما السلطات الكوبية فقد استنكرت محاولة اغتيال مادورو، وقالت الخارجية الكوبية إن "الجنرال العام، السكرتير الأول للجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي راؤول كاسترو روز، والرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل يدينان بشدة محاولة اغتيال الرئيس نيكولاس مادورو، ويعربان عن تضامنهما ودعمهما اللامحدود له وللشعب البوليفاري العظيم".
 
تركيا أدانت بشدة محاولة اغتيال مادورو
أشارت ​وزارة الخارجية التركية​ إلى أنّ "​تركيا​ تلقّت نبأ محاولة اغتيال الرئيس الفنزويلي ​نيكولاس مادورو ​ بحزن، وأنها تدين بشدّة تلك المحاولة الفاشلة"، معربةً عن سعادتها لـ"عدم إلحاق أي أذى بالرئيس مادورو، وتمنّت الشفاء العاجل للعسكريين السبعة الّذين أصيبوا في التفجيرات".
وأكدّت في بيان، "وقوف تركيا إلى جانب الشعب الفنزويلي الشقيق والصديق، ومادورو وأعضاء حكومته، في هذه الفترة العصيبة"، مركّزةً على أنّ "إحلال الأمن والاستقرار والرخاء في ​فنزويلا​ يستحوذ على أهمية كبيرة بالنسبة إلى السلام الإقليمي والعالمي".
وكان قد تعرّض الرئيس الفنزويلي لمحاولة اغتيال فاشلة، أثناء إلقائه كلمة بإحدى المناسبات العسكرية، في العاصمة كاراكاس؛ وذلك عقب تعرّضه لهجوم بطائرات مسيرة محمّلة بمتفجرات.

وأكد وزير الإعلام الفنزويلي خورخي رودريغيز بعد الاعتداء الذي تعرض له مادورو وهو يلقي كلمته في خلال العرض، أن الأخير "خرج دون أن يصاب بأي مكروه، وهو في هذه اللحظة يمارس مهامه العادية وعلى اتصال مستمر مع مسؤولين سياسيين ووزراء وقادة عسكريين".
وذكر رودريغيز أن الانفجارات تسببت "ببعض الجروح لسبعة جنود" في الحرس الوطني، وهم الآن يتلقون العلاج.


شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة