Advertise

 
الأربعاء، 25 يوليو 2018

نواب من حزب ماكرون: الرئيس تحمل مسؤولية قضية حارسه الشخصي

0 comments


أكد مشرعون من حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن الرئيس رد على عاصفة سياسية متنامية بشأن تسجيل مصور يظهر فيه كبير حراسه الشخصيين يهاجم محتجين بالقول إنه يتحمل مسؤولية ما حدث.

ونقل المشرعون عن ماكرون، الذي لم يتحدث حتى الآن بشأن الأزمة، قوله: "أتحمل المسؤولية بمفردي، وبوسعهم أن يأتوا وينالوا مني. أنا أخضع للشعب الفرنسي".

ووفقا للمشرعين، فإن الرئيس الفرنسي أدلى على نحو غير متوقع بهذه التعليقات خلال تجمع لأعضاء البرلمان من حزبه.

وانتقد ماكرون في أكبر أزمة منذ توليه السلطة بعد ظهور لقطات لرئيس فريقه الأمني، ألكسندر بينالا، وهو يضرب أحد المشاركين في مظاهرة عيد العمال بباريس ويسحل امرأة في غير وقت خدمته وكان يضع خوذة قوات الأمن وشارات التعريف الخاصة بالشرطة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة