Advertise

 
الأحد، 1 يوليو 2018

السجن 7 سنوات لفرنسية ذهبت إلى سوريا مع 3 من أبنائها وتزوجت أحد عناصر داعش

0 comments



أصدرت المحكمة الجنائية في ​باريس​، حكمًا بالسجن سبع سنوات على الفرنسية كلير خاسر البالغة من العمر 42 عاماً، الّتي توجّهت إلى ​سوريا ​ ربيع عام 2015 مع ثلاثة من أبنائها، تتراوح أعمارهم بين عامين و16 عامًا، وتزوجت هناك من فرنسي هو أحد عناصر تنظيم "داعش" ويُشتبه بقيامه بتعذيب أسرى وتورطّه في التخطيط لاعتداءات داخل ​فرنسا​.


وخاسر متزوّجة ثلاث مرات، ولديها ستة أبناء خامسهم يُدعى "جهاد"، وأشرت إلى "أنها عاشت طفولة صعبة". وكانت قد غادرت في شباط 2015 متوجّهة إلى ​الجزائر​، من ثمّ انتقلت إلى ​تركيا​ مصطحبة معها ثلاثة من أبنائها وأحدهم مصاب بشلل رباعي ويستخدم كرسيًّا نقالًا.

ووصلت إلى سوريا أواخر أيار 2015 حيث تزوجّت عمر دياو في ​الرقة​، وهو مقاتل فرنسي تعرّفت إليه عبر موقع "​فيسبوك​".

وأوضحت المحكمة أنّ "خاسر شدّدت على أنّها كانت تعتقد أنّ دياو هو "مقاتل عادي"، وتطلّقا بعد فترة قصيرة من زواجهما. وهي تؤكّد "أنّها غير ملتزمة بالتنظيم وأنّها في قرارة نفسها لا تكترث له، وأنّها توجّهت إلى سوريا بسبب شعور بالضيق".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة