Advertise

 
الاثنين، 4 يونيو 2018

مسؤول سوري: الجولان أرض سورية ولا يحق لأميركا أن تعترف بها لأي دولة

0 comments


اكد مدير مكتب شؤون ​الجولان​ ب​رئاسة مجلس الوزراء​ مدحت صالح إن "التحركات الأميركية في ​الكونغرس​ لتكريس سيادة ​إسرائيل​، حدثت بضغط من اللوبي الصهيوني في ​أميركا​".

وأكد صالح في تصريح لـ"الوطن" السورية، أن "الجولان أرض عربية سورية محتلة ولا يحق لأميركا ولا لغيرها أن تعترف به لأي دولة في العالم، وهو أرض سورية وفق القوانين والتشريعات الدولية بما فيها قرارات ​الأمم المتحدة​ و​مجلس الأمن الدولي​ وكل المنظمات القانونية والحقوقية بالعالم"، موضحاً أن "هذا ما أكده أهلنا في الجولان المحتل، من خلال تمسكهم بأرضهم ورفضهم لقرار الضم الإسرائيلي".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة