Advertise

 
الخميس، 7 يونيو 2018

احتجاجات لليوم السابع على التوالي في الأردن ضد السياسة الاقتصادية

0 comments


شهدت العاصمة الأردنية عمان وعدد من المدن والمحافظات مساء الأربعاء فعاليات احتجاجية، لليوم السابع على التوالي، رفضا لمشروع قانون ضريبة الدخل والسياسة الاقتصادية للحكومة.

وتجمع المحتجون للإفطار قرب الدوار الرابع احتجاجا على مشروع قانون ضريبة الدخل وتنديدا بسياسات الحكومات الاقتصادية، وسط تعزيزات أمنية غير مسبوقة في محيط الدوار قرب رئاسة الوزراء.

ويحتج الأردنيون لليوم السابع على التوالي، والثالث بعد إقالة حكومة الدكتور هاني الملقي، في العاصمة عمان ومختلف محافظات المملكة، مطالبين بحل مجلس النواب وتغيير نهج الحكومات.

وتمنع قوات الأجهزة الأمنية المحتجين من الوصول إلى الدوار الرابع وأعلنته منطقة عسكرية.

ونفذ منتسبو النقابات المهنية صباح الأربعاء إضرابا شاملا عن العمل، تبعته وقفة احتجاجية أمام مجمع النقابات، للمطالبة بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل.

وقبل الملك عبد الله الثاني استقالة حكومة الملقي الاثنين، بعد أربعة أيام من الاحتجاجات التي طالبت بإسقاط الحكومة، وكلف عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة