Advertise

 
الجمعة، 1 يونيو 2018

فريق "أمريكي صهيوني" يضع ملامح صفقة القرن

0 comments
استبعد الكاتب المصري أشرف أبو الهول، أن تكون صفقة القرن التي تنوي الإدارة الأمريكية عرضها، مهما أضيف إليها من تعديلات "إيجابية".

وقال أبو الهول في تصريحات لـ "قناة الغد"، "لا اعتقد أن أي تعديلات تجري على مثل هذه الصفقة يمكن ان تكون مؤثرة، لان الصفقة لا يتم وضع ملامحها بالتشاور مع الجانب العربي، لأنها تُرسم ثم ستعرض".

وأضاف ان "الذي يدل على أن المسألة لابد ان تحاط بقدر كبير من التشاؤم هو من الذي يضع ملامح هذه الصفقة ؟؟، من يضع ملامح هذه الصفقة هو فريق امريكي صهيوني حتى النخاع، ديفيد فريدمان وجرينبلات وكوشنير كل هذا الفريق هو تربى وعاش متحيزا للعدو ويرى ان العدو الصهيوني مظلوم وان القدس بها الهيكل وان الفلسطينيين اغتصبوا الارض ولن يعطوا الفلسطينيين حقهم".

وأردف "لا أتمنى أن تحرج الولايات المتحدة نفسها وتعرض الصفقة، لأنه لن يكون هناك أي طرف عربي او مسلم يقبل بمثل هذه الصفقة".

وأكد أبو الهول أن "أي صفقة ستعلن ستكون مُعيبة (..) وسيضيع الكثير من الوقت حتى تنتهي فترة رئاسة دونالد ترامب لأنه لا أمل في هذه الادارة الامريكية الحالية"، على حد قوله.

وذكر الكاتب المصري، أنه في الأيام الأخيرة كان الحديث يدور على أن صفقة القرن يجري تعديلها لصالح الكيان العدواني مرّة اخرى، ولم يكتفوا بما ذكر في الماضي بأن العاصمة الفلسطينية ستكون في ابو ديس او مكان اخر خارج القدس، بل الان يدور الحديث عن أن مدينة الخليل سيتم ضمها للكيان الغاصب ولن يكون هناك تبادل اراضي، الاراضي ستأخذ من الفلسطينيين للعدو الصهيوني".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة