Advertise

 
الخميس، 28 يونيو 2018

يوم دام.. أكثر من 40 قتيلاً في درعا جراء قصف النظام

0 comments
قُتل العشرات من المدنيين، (الأربعاء) جراء قصف مدفعي وجوي لطيران نظام الأسد والطيران الروسي على ريف درعا.

حصيلة الضحايا في عموم المناطق بغلت 40 قتيلاً، بينهم 13 مدنياً قتلوا جراء غارات جوية لطيران روسي على بلدة الطيبة شرقي درعا.

وقبل ساعات شن الطيران الحربي الروسي غارات على مدن وبلدات (صيدا، المسيفرة، الجيزة، نوى، داعل، طفس، ابطع، الصورة، وأطراف كحيل الغربية)، وتزامن ذلك مع قصف مدفعي وصاروخي على المناطق المذكورة، ما أسفر عن مقتل في مدينة داعل وحدها 11 مدنياً، وشخصان في بلدة المسفيرة، وشخص في بلدة الجيزة، ومدنيان في الغارية الشرقية.

الطيران الحربي ركز قصفه على المناطق السكانية في ريف درعا بهدف الضغط على الفصائل المقاتلة.

في غضون ذلك، دارت اشتباكات على أطراف مدينة درعا من جهتي الصوامع وسجنة بين ميليشيا أسد الطائفية والفصائل المقاتلة.

إلى ذلك، أدى القصف على درعا وريفها إلى خروج المشافي الميدانية في كل من بلدات (الحراك، الصورة، صيدا، الجيزة، والمسيفرة) بالإضافة إلى خروج مركز الدفاع المدني في بلدة المسيفرة عن الخدمة جراء استهدافه بغارات من قبل الطيران الحربي.

وكانت الطائرات الحربية التابعة لميليشيا أسد الطائفية قصفت (الثلاثاء) مدينة الحراك وبلدة المسيفرة والمليحة الشرقية، كما قصفت ميليشيا أسد الطائفية والميليشيات الإيرانية بالقذائف الصاروخية بلدة النعيمة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة