Advertise

 
الاثنين، 14 مايو 2018

الحزب اليساري في كتالونيا يوافق على ترشيح مرشح انفصالي لرئاسة الإقليم

0 comments


وافق حزب "يسار كتالونيا الجمهوري" في كاتالونيا الأحد على انتخاب مرشح انفصالي لرئاسة الإقليم، ما سيؤدي إلى رفع الوصاية التي فرضتها مدريد.

وأعلن الحزب الكتالوني أن نوابه الأربعة في البرلمان الإقليمي سيمتنعون عن حضور الدورة الانتخابية الثانية المقررة الاثنين، ما يتيح انتخاب يواكيم تورا، المرشح الذي اختاره الرئيس السابق كارليس بوتشيمون، بغالبية بسيطة تبلغ 66 نائبا مقابل 65.

وأكد الحزب اليساري في بيان أنه "لن يعطل تشكيل حكومة جديدة عبر امتناع" نوابه الأربعة عن الحضور.

وكان هؤلاء امتنعوا عن التصويت في الدورة الأولى السبت، الأمر الذي حرم المرشح الانفصالي من الغالبية المطلقة البالغة 68 نائبا.

واختار بوتشيمون تورا بعدما فر من كتالونيا إثر إعلان الاستقلال الأحادي في الـ 27 أكتوبر، الذي دفع الحكومة الإسبانية إلى إقالة حكومة الإقليم والدعوة إلى انتخابات جديدة حافظ فيها الانفصاليون على غالبية ضئيلة في ديسمبر الماضي.

ويستطيع تورا بعد انتخابه تشكيل حكومة ما سيؤدي تلقائيا إلى رفع وصاية مدريد عن الإقليم، فقد وعد في خطاب له أمام البرلمان السبت بالعمل من أجل استقلال كتالونيا وتسهيل عودة بوتشيمون إلى الحكم.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة