Advertise

 
الأحد، 20 مايو 2018

مقدونيا تبحث عن تسمية جديدة لتجاوز الخلاف مع اليونان

0 comments
حث نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس، رئيس الوزراء اليوناني، أليكسيس تسيبراس، على ضرورة مواصلة الحوار مع مقدونيا للتوصل إلى حل للخلاف بخصوص اختيار تسمية جديدة.


وأعرب بينس خلال محادثة هاتفية مع تسيبراس، عن تقديره لجهود الأخير المبذولة لحل الخلافات القائمة مع مقدونيا منذ فترة طويلة.

واعتبر رئيس الوزراء اليوناني، أمس السبت أن الخلاف بين بلاده ومقدونيا بشأن اسم هذه الجمهورية اليوغوسلافية السابقة لا يمكن حله بدون تعديل دستور البلد المجاور، وسط آمال بالتوصل لاتفاق في يونيو المقبل.

وبعد يومين من لقاء مهم بين تسيبراس ونظيره المقدوني زوران زاييف، قال تسيبراس إن تعديل دستور مقدونيا لجعله خاليا من "كل أشكال التعصب" يعد "ضرورة مسبقة" قبل الدخول في تفاصيل أي اتفاق محتمل.

وأضاف في بيان لمكتبه "بالنسبة للنقاش الجاري حول اسم "مقدونيا"، فإن الحكومة لن تخوض أي مباحثات محددة إذا لم تتم الاستجابة لهذه المطالب أولا".

ومنذ أعلنت مقدونيا الجمهورية اليوغوسلافية السابقة، استقلالها في 1991، يرفض اليونانيون القبول بحقها في استخدام اسم "مقدونيا" الذي يؤكدون أنه لا يمكن أن يطلق إلا على إقليمهم الشمالي.

وفي مسعى واضح لتجاوز المأزق، اقترح زاييف، الخميس اسما جديدا هو "جمهورية اليندن مقدونيا".

ويرتبط اسم اليندن بانتفاضة في العام 1903 ضد الحكم العثماني تشكل حدثا رئيسيا للهوية الوطنية لمقدونيا، ويرجح أن حكومة زاييف اختارت الاسم لتضمن دعم الأحزاب المعارضة في البرلمان لأي اتفاق محتمل.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة