Advertise

 
السبت، 19 مايو 2018

الصدريون يتصدرون الانتخابات البرلمانية في العراق

0 comments

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، مساء السبت، فوز كتلة "سائرون" التي يتزعمها رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر في الانتخابات البرلمانية، وحصولها على 54 مقعدا.

ووفقا للأرقام التي أعلنتها المفوضية فقد حصل تحالف "سائرون" على 54 مقعدا، تلاه بالترتيب: تحالف "الفتح" 47 مقعدا، وائتلاف "النصر" 42 مقعدا، وائتلاف دولة القانون 26 مقعدا، والحزب الديمقراطي الكردستاني 25 مقعدا، وائتلاف الوطنية 21 مقعدا، وتيار الحكمة الوطني 20 مقعدا.

- وعلى الرغم من فوز كتلة "سائرون" بزعامة الصدر في الانتخابات البرلمانية، وحصولها على أكبر عدد من المقاعد، إلا أن رجل الدين الشيعي البارز، لا يمكنه أن يتولى رئاسة الوزراء، لأنه لم يرشح نفسه في الانتخابات، لكن فوز كتلته يمنحه وضعا قويا في مفاوضات اختيار من سيتولى المنصب.

وبحسب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فقد حصلت ماجدة التميمي على المركز الأول عن كتلة "سائرون" ورائد فهمي على المركز الثاني عن القائمة.

ويقول ائتلاف الصدر إنه يعارض بشدة أي تدخل أجنبي في العراق الذي يتلقى دعما قويا من طهران وواشنطن.

- وجاءت كتلة "الفتح" في المرتبة الثانية بعد "سائرون" من حيث عدد المقاعد والأصوات، إذ حصلت على 47 مقعدا، ويتزعمها هادي العامري، الذي تربطه علاقات وثيقة بإيران، ويقود فصائل مسلحة لعبت دورا رئيسيا في الحرب ضد تنظيم "داعش" الإرهابي.

- وفي المرتبة الثالثة، جاء "ائتلاف النصر"، الذي يتزعمه رئيس الوزراء الحالي، حيدر العبادي، وحصل على 42 مقعدا.

وحصل العبادي على المركز الأول عن "ائتلاف النصر"، يليه علاء سكر سمحان ثانيا، ثم حسين علي فنجان ثالثا، وطه هاتف محيي رابعا، وحيدر عبد الكاظم خامسا، واراس حبيب محمد سادسا، وهناء تركي عبد سابعا.

- وفي المرتبة الرابعة جاء ائتلاف دولة القانون بـ26 مقعدا، بزعامة نوري المالكي، الذي حصل على المركز الأول عن الائتلاف، يليه محمد شياع السوداني ثانيا، ثم أحمد سليم الثالث، وهشام عبد الملك رابعا، وعلي جبار خامسا، وعالية نصيف في المرتبة السادسة.

- وحصل إياد علاوي على المركز الأول عن ائتلافه "الوطنية"، وعبد الحسين عبد الرضا، الأول عن حركة "إرادة"، وطلال الزوبعي، الأول عن تحالف "القرار"، ويونس قاسم عبد، الأول عن تحالف "بغداد" وفائق الشيخ علي، الأول عن "تمدن" وحمد ياسر الأول عن "الحزب المدني".

هذا وقال رئيس الدائرة الانتخابية في المفوضية، رياض البدران، في مؤتمر صحفي عقده بعد منتصف ليلة السبت، إن الانتخابات النيابية جرت بمراقبة دولية، مشيرا إلى أن عدد الشكاوى بلغ 1416 شكوى و139 شكوى في التصويت الخاص، أما عدد المحطات التي تم إلغاؤها فبلغ 103 محطة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة