Advertise

 
الاثنين، 2 أبريل 2018

مواجهات بين عرب الأحواز وقوات الأمن الإيرانية

0 comments
 استخدمت قوات الأمن الإيرانية الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريق مظاهرات ينظمها أبناء الأقلية العربية في الأحواز جنوبي البلاد، احتجاجا على التمييز العنصري الممارس ضدهم.

واتهم نشطاء عرب إيرانيون السلطات بمحاولة التعتيم الإعلامي عن الاحتجاجات التي تشهدها مدينتا الأحواز وعبادان ذات الغالبية العربية منذ أربعة أيام، وقمع الشرطة لها، خوفا من توسع نطاقها ليشمل بقية الأقليات في البلاد.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرها نشطاء عبر حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي، إطلاق المتظاهرين هتافات وشعارات مناوئة للتلفزيون الحكومي في إيران، وتعرض المتظاهرين للعنف من قبل الشرطة، ما أدى إلى إصابة العشرات بجروح خطيرة، حسب النشطاء.

كما رفع المتظاهرون لافتات تخاطب جامعة الدول العربية وتطالبها بالاعتراف بقضية الشعب العربي الأحوازي، إضافة إلى شعارات طالبت بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وإنهاء ما وصفوه بالعنصرية المعادية للعرب، ووقف التغيير الديموغرافي لصالح المهاجرين إلى الإقليم.

وذكر النشطاء، أن المظاهرات بدأت الأسبوع الماضي في مدينة كوت عبد الله، مركز مقاطعة كارون في محافظة خوزستان، قبل أن تمتد خلال الأيام الأخيرة إلى معظم مدن محافظة خوزستان.

ووفقا للنشطاء، فإن المظاهرات جاءت على خلفية ما وصفوه بـ"التهميش المتعمد" لعرب إيران في وسائل الإعلام الحكومية، وتحديدا بعد أن بث التلفزيون الحكومي في 22 مارس الماضي برنامجا للأطفال، بعنوان "القبعة الحمراء"، استعرض الهويات العرقية في إيران دون أن يذكر العرب، وهو ما اعتبره عرب إيران تمييزا عنصريا ممنهجا.


شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة