Advertise

 
الثلاثاء، 10 أبريل 2018

الرئيس الفرنسي لا يرى السعودية كزبون لمشتريات بل يعتبرها حليفاً

0 comments


اشارت أوساط ​الرئاسة الفرنسية الى إن الرئيس الفرنسي ​ايمانويل ماكرون​ رغب في إجراء محادثات استراتيجية مع ولي العد السعودي الأمير محمد بن سلمان لبناء حلف مع ​السعودية​. وأضافت أن الرئيس الفرنسي لا يرى السعودية كزبون لمشتريات بل يعتبرها حليفاً، مؤكدة أن أي عقود تندرج في رؤية مشتركة.

وتابعت أن ماكرون ينتهج خطة التحدث مع الجميع، السعودية و​الإمارات​ و​إيران​ وقطر. وأضافت أنه أثار مع ضيفه ملف ​مكافحة الإرهاب​ وتعاون البلدين، مشيرة إلى أن ولي العهد أكد أنه سيرسل وزيراً للمشاركة في مؤتمر مكافحة ​تمويل الإرهاب​ الذي سيعقد في ​باريس ​ في 26 الشهر الجاري، وأن الرئيس وولي العهد سيعملان لوضع وثيقة استراتيجية، بحلول نهاية السنة، ستنطلق منها عقود يوقعها ماكرون خلال زيارته المملكة نهاية 2018.

وذكرت مصادر الرئاسة أن المحادثات ستستمر مساء اليوم، على أن تنتهي بمؤتمر صحافي وعشاء في قصر الإليزيه.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة