Advertise

 
الأحد، 1 أبريل 2018

الكويت تحكم غيابيا بالإعدام شنقا على اللبناني وزوحته في قضية جثة الفريزر

0 comments
 قضت محكمة الجنايات في الكويت اليوم الأحد غيابيا بالإعدام شنقا على وافد لبناني وزوجته السورية في قضية "جثة الفريزر" التي راحت ضحيتها خادمة فلبينية.

وكان اللبناني منفذ الجريمة، قد اعترف بقتل الخادمة الفلبينية في الكويت قبل أكثر من عام، بعد أن تمكنت السلطات اللبنانية من توقيفه مؤخرا وقامت النيابة العامة التمييزية بتحويله إلى النيابة العامة الاستئنافية في جنوب لبنان.

وأعلنت الأجهزة الأمنية الكويتية منذ شهرين العثور على جثة الخادمة الفلبينية في ثلاجة بالشقة التي كان الزوجان الوافدان يقطنانها منذ مدة طويلة، وأفادت بأن المعنيين غادرا البلاد، وأبلغت الكويت عنهما على الفور أجهزة الأمن اللبنانية التي ضبطت الزوج، وهو من سكان صيدا لكنها رفضت تسليمه وقررت محاكمته في لبنان، فيما لا تزال زوجته في سوريا.

وتسببت الجريمة في أزمة بين الكويت والسلطات الفلبينية إثر مطالبة مانيلا عمالتها في الكويت بمغادرة البلاد، وأوقفت طلبات العمل إلى الكويت.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة