Advertise

 
الثلاثاء، 13 فبراير 2018

نتنياهو يتراجع وينفي الحديث عن ضم المستوطنات في الضفة الغربية للكيان الصهيوني

0 comments
قال مكتب نتنياهو في بيان له مساء الاثنين، إن رئيس الوزراء الصهيوني أطلع الطرف الأمريكي على مشاريع القانون والمبادرات التي تطرح في الكنيست.

وأضاف البيان، أن الطرف الأمريكي أكد موقفه بالالتزام بخطة السلام التي يبلورها ترامب.

وأفاد، بأن رئيس الوزراء الصهيوني لم يستعرض أمام الإدارة الأمريكية أي مقترح لضم أراض والولايات المتحدة لم تعبر عن موافقتها على مثل هذه المقترحات.

وأكد البيان أن موقف رئيس الوزراء هو: "لو استمر الفلسطينيون في رفضهم لإجراء مفاوضات سنطرح خيارات خاصة بها".

كما أشار إلى أن "رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتحدث منذ فترة طويلة مع الإدارة الأمريكية حول المصالح القومية الصهيونية في إطار أي اتفاق سلام مستقبلي".

من جهته نفى البيت الأبيض تقارير عن حديث لنتنياهو وترامب عن خطة لضم المستوطنات في الضفة.

وكانت صحيفة "هآرتس" العبرية، قد نقلت تصريحات لنتنياهو عن بحث توسيع السيادة الصهيونية مع الولايات المتحدة، لتشمل المستوطنات في الضفة الغربية.

وقال نتنياهو أمام الكنيست اليوم الاثنين: "أما ما يخص مسألة توسيع السيادة الصهيونية، فبوسعي أن أقول لكم إنني كنت أجري حوارا مع الأمريكيين حول هذا الموضوع".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة