Advertise

 
الخميس، 22 فبراير 2018

محكمة اغتيال الحريري قد تسقط التهم عن مشتبهين بهما

0 comments


تقدم الدفاع بطلب إسقاط التهم عن اثنين من المشتبه بهم الأربعة، في مقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري في عام 2005.

وأقر المدعي العام في القضية ألكسندر ميلن "بعدم وجود أدلة مباشرة" في القضية، التي وجهت من خلالها للمشتبه بهم الأربعة تهم التآمر لارتكاب عمل إرهابي والقتل أو الاشتراك في القتل فيما يتصل بانفجار قنبلة أسفر عن مقتل الحريري و 21 آخرين.

ولكن ميلن طلب من قضاة المحكمة الدولية رفض طلب إسقاط التهم عن المشتبه بهما، معتبرا أن "الأدلة الظرفية مقنعة... و"الصورة الكاملة لا تظهر إلا عندما ترى كل الأجزاء".

وكشفت متحدثة باسم المحكمة أن القضاة سيبتون في طلبات التبرئة في أقرب وقت ممكن.

وكان فنسنت كورسيل لابروس محامي الدفاع، الذي عينته المحكمة للدفاع عن المشتبه به حسين حسن عنيسي، اعتبر أن أدلة الادعاء التي تستند أساسا إلى تحليل بيانات الاتصالات "مبنية على عالم خيالي".

وقال لابروس "لا توجد مطبوعات أو صور أو نصوص أو رسائل بريد إلكتروني" أو أي دليل بالفيديو يربط موكله بمؤامرة التفجير المزعومة لقتل الحريري، وهو ما ذكره كذلك محامو سليم جميل عياش.

هذا ولم يطلب محامو المشتبه بهما الآخران حسن حبيب مرعي وأسد حسن صبرا إسقاط التهم، علما أن الأربعة المشتبه بهم هاربون.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة