وصفت مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في منظمة "​هيومن رايتس ووتش​"، سارة ليا ويتسون، الحرب الدائرة في ​اليمن​ بأنّها "الأكثر حماقة وبلا معنى من جانب ​التحالف العربي​ الّذي لا إستراتيجية له، كما أنّ أهدافه مثيرة للشكوك".

ولفتت إلى أنّ "منظّمتها دعت إلى فرض عقوبات على التحالف العربي وولي العهد السعودي الأمير ​محمد بن سلمان​ الّذي يجب أن يعاقب هو ومسؤولون سعوديون آخرون، وكذلك دعونا إلى فرض عقوبات على "​أنصار الله​" لانتهاكهم قوانين الحرب"، مشيرةً إلى أنّ "الجميع مشارك في دمار اليمن ولا توجد أيادٍ نظيفة"، منوّهةً إلى أنّ "منظمتها لديها بعثات في اليمن حدّدت استخدام ​السعودية​ لبعض الأسلحة ومن باعها لها".