Advertise

 
الخميس، 4 يناير 2018

اشتباكات بين الأطباء والأمن في الجزائر

0 comments


وقعت اشتباكات بين مئات من الأطباء والقوات الأمنية وسط الجزائر، أسفرت عن وقوع إصابات بعضها خطيرة، بعد أن منعتهم السلطات من الخروج في مسيرة خارج مستشفى مصطفى باشا الجامعي.

وطوقت قوات الأمن كل المداخل الرئيسية للمستشفى، ومنعت الأطباء من الخروج إلى الشارع للاحتجاج وهو ما زاد من تعقيد الأمور، واندلعت على إثرها حالة من الفوضى والمواجهات، تخللتها حملة اعتقالات في صفوف الأطباء المقيمين داخل المستشفى.

هذا وتجمع المئات من الأطباء، في ساحة مستشفى مصطفى باشا وسط العاصمة الجزائرية، مطالبين بتحسين ظروف عملهم.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة