Advertise

 
السبت، 20 يناير 2018

إجلاء مدنيين عن الغوطة الشرقية بضمان روسي

0 comments


أعلن يوري يفتوشينكو رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا أنه تم بالتعاون مع الهلال الأحمر السوري الليلة الماضية إجلاء 10 أشخاص من مدينة دوما الخاضعة للمعارضة المسلحة في غوطة دمشق.

وذكر يفتوشينكو أن المجموعة ضمت 3 أطفال أسعفوا إلى المستشفى.

وأضاف:"نبذل قصارى الجهد لإجلاء كل المحتاجين للعلاج في الغوطة الشرقية ونقلهم إلى المستشفيات".

تجدر الإشارة إلى أن الغوطة الشرقية، هي أحدى مناطق وقف التصعيد الأربع المتفق عليها في سوريا بين الدول الضامنة وهي روسيا وتركيا وإيران.

وفي الـ29 من ديسمبر جرى أول إجلاء للمدنيين عن الغوطة الشرقية في ريف دمشق، وشملت 111 مدنيا، بعد مفاوضات طويلة ومعقدة بين الحكومة السورية والجماعات المسلحة المسيطرة على المنطقة.

ولعب المركز الروسي في حميميم دورا هاما ومفصليا في المفاوضات ودخل فيها طرفا ضامنا.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة