Advertise

 
الجمعة، 5 يناير 2018

:حماس تبلغ السلطة الفلسطينية بأنها ستضع سلاحها تحت إمرة منظمة التحرير الفلسطينية

0 comments


أفادت مصادر لـ"الحياة" أن "حركة "حماس" أبلغت السلطة الفلسطينية استعدادها لوضع سلاحها تحت إمرة ​منظمة التحرير الفلسطينية​ في حال انضمت إليها"، مؤكدةً أن "موقفها من المصالحة الوطنية لا رجعة عنه، وأنها تتجه إلى حضور اجتماع المجلس المركزي للمنظمة".

واشارت المصادر الى أن "النية تتجه نحو المشاركة في اجتماع المجلس المركزي في 14 الحالي، أولاً لأن "حماس" تريد الدخول إلى النظام السياسي والمشاركة في مؤسسات منظمة التحرير والسلطة، والثاني لأنها ترى أن هناك مرحلة سياسية تتمثل في مقاومة الضغوط الأميركية الرامية إلى فرض حلول سياسية على الفلسطينيين".

كما ذكرت مصادر قيادية فلسطينية موثوق فيها لـ"الحياة" أن "رؤية "حماس" تتمثل في أن تضع سلاح المقاومة تحت إمرة وقرار الإطار القيادي للمنظمة الذي تشارك فيه أو اللجنة التنفيذية في حال انضمت إليها"، لافتةً الى "أن الحركة بعثت رسالة بهذا المعنى إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس قبل فترة وجيزة".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة