Advertise

 
السبت، 13 يناير 2018

لجنة العمال المياومين: سنبقى نحن العمال المؤتمنون على مؤسسة كهرباء لبنان

0 comments


أشارت لجنة ​العمال المياومين​ وجباة الإكراء ردا على وزير الخارجية ​جبران باسيل ​ إلى انه "أتحفنا وزيرٌ عظيم الشأن عالي السلطان، بتصريح مفاده أننا نصرخ ونقفل الطرقات والمؤسسات بالسلاسل ونوقف المناقصات والأشغال. نعم، معالي الوزير الذي تظن نفسك الحاكم بأمر الله، صراخنا ليس سوى صدى لصراخ أطفالنا الجياع الذين شرّدتهم حين أردتَ أن تنتج المال من البواخر عوضا عن الكهرباء، انه شغب الصارخين صرخة الموت الأخيرة، وأما الطرقات المقفلة فهي موصدة بأجساد أطفالنا أمام اصلاح مزعوم تفوح منه رائحة أجساد شهداء عمال الكهرباء المحرومين المظلومين الذين تركتهم الصفقات بلا رحمة على عامود الكهرباء ، ودون أي حد أدنى من الضمانات، لا سيما بعد انقلابكم على القانون 287 الذي اقره ​مجلس النواب ​ لإنصافنا وادخالنا الى المؤسسة في حين انكم حرمتمونا حقنا الطبيعي بالعمل في كنف المؤسسة التي ضاعت أعمارنا في سبيلها ، وانتم تبادرون دائما الى رمي التهم جزافا يمنة ويسرة بعد أن أخلفتم وعدكم بتأمين الكهرباء 24/24 في سبيل تمييع الحقيقة وتضييعها فكنتم السبب بتعطيل تطور الكهرباء و البلاد".


وأضافت "نعم يا معالي الوزير، هوذا الفرق بين المناصب الكبيرة والنفوس الصغيرة، فالإثم يعمي أبصار الظالمين، أما وقف المناقصات الفاسدة فهو فخرٌ لكل ذاتٍ أبيّة رفضت الاعتداء على المال العام، وفي النهاية يا عالي الشأن وحين ترسو البواخر قرب المواخر سنبقى نحن العمال المياومون المؤتمنون على ​مؤسسة كهرباء لبنان​ التي تركتموها على قارعة رصيف البواخر لنقوم بواجباتنا كاملة وسنحميها ونحمي مصير 1500 عائلة بكل ما أوتينا من قوة نستقيها من رحم ظلمكم لنا وسنبقى نحن الطراز المذهّب لهذه المؤسسة أما من يطقطقون عظيم أرجلهم ويجمعون المال ، فالمال لا يجمع بخراب البلاد وظلم العباد".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2018 حقوق الطبع والنشر محفوظة