Advertise

 
الخميس، 7 ديسمبر 2017

فرنسا تعيد للجزائر جماجم ثوارها

0 comments


أعلن الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون الأربعاء، أن بلاده قررت إعادة جماجم المقاومين الجزائريين المتواجدة حاليا في متحف "الإنسان" بباريس إلى الجزائر.

وقال الرئيس الفرنسي خلال ندوة صحفية في ختام زيارته إلى الجزائر "لقد وافقت على طلب عبرت عنه السلطات العمومية الجزائرية عدة مرات بشأن إعادة جماجم المقاومين الجزائريين، واتخذت قرارا بالشروع في هذه العملية".

وكان الرئيس الفرنسي قد وصل الجزائر الأربعاء في زيارة استمرت عدة ساعات قبل توجهه إلى العاصمة القطرية الدوحة.

يشار إلى أن وسائل إعلام فرنسية كشفت في تقارير بثتها سابقا عن 18 ألف جمجمة محفوظة بمتحف "الإنسان" في باريس، منها 500 فقط جرى التعرف على هويات أصحابها، من ضمنهم 36 قائدا من المقاومة الجزائرية قتلوا على يد القوات الفرنسية أواسط القرن الـ19.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة