Advertise

 
السبت، 2 ديسمبر 2017

قوات الرئيس السابق علي صالح تطرد "الحوثيين" من العاصمة صنعاء

0 comments
 أكدت مصادر عسكرية في اليمن، عن انسحاب مسلحي جماعة «أنصار الله» التابعة لـ«الحوثيون» من معظم المناطق التابعة للعاصمة اليمنية صنعاء، فيما انتشرت القوات الموالية للرئيس اليمني المخلوع، علي عبد الله صالح.

وفي كلمة ألقاها، زعيم حركة «أنصار الله» عبد الملك الحوثي اليوم، السبت، على قناة المسيرة، اتهم الرئيس اليمني المخلوع وحزبه «المؤتمر الشعبي العام» بإثارة الفتن في اليمن.

وقال «الحوثي»، أطالب صالح بأن يكون «أعقل وأنضج» لرفض ما أسماه بـ «التهور والفتنة» على حد تعبيره، واصفا ما يقوم به حزب صالح بـ «أعمال مشبوهة».               

وأضاف زعيم حركة «أنصار الله» أن «الميليشيات المسلحة تنشر الفتنة» في إشارة إلى القوات المواتلية لصالح، مستنجدا بمن وصفهم بـ «العقلاء والحكماء» لعدم السماح بالتخريب، قائلا: «على الجميع أن يكونوا على قدر المسؤولية ويتعاونوا مع الدولة» وفقا لزعمه.

ووفقا لوكالة أنباء «سبوتنيك» الاخبارية الروسية، أكدت مصادر يمنية أن معظم القبائل المحيطة بصنعاء، تقطع الطرق على جماعة أنصار الله، متابعة بأن «اشتباكات متقطعة وقعت في حي النهضة شمال العاصمة»، فضلا عن تداول أنباء عن اختطاف قوات صالح لشقيق عبد الملك الحوثي.

وقال مصدر مسؤول في حزب المؤتمر الشعبي العام، الذي يتزعمه الرئيس اليمني المخلوع، إن قواته أعطت الأمان لقيادات ومقاتلي جماعة "أنصار الله" شرط التزام الحياد، مطالبا موظفي الدولة والعسكريين بعد الانصياع للأوامر الصادرة من الجماعة.
وكانت المواجهات المسلحة قد اندلعت منذ مساء أمس الجمعة، في صنعاء، بين الحوثيين وأنصار صالح؛ عقب فشل المفاوضات التي جرت بينهما لإنهاء الاقتتال.

وأشار شهود عيان إلى إطلاق نار كثيف جنوب صنعاء وبالقرب من مقر إقامة اللواء طارق صالح قائد القوات الموالية لعبد الله صالح.


شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة