Advertise

 
الأحد، 12 نوفمبر، 2017

ماكرون لميشال عون: يجب توفير حرية التنقل للزعماء اللبنانيين

0 comments
كشف قصر الإليزيه عن فحوى المكالمة الهاتفية التي جرت، اليوم السبت 11 نوفمبر/تشرين الثاني، بين الرئيسين الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره اللبناني ميشال عون، حيث طالب فيها ماكرون بتوفير حرية التنقل للزعماء اللبنانيين.

في السياق ذاته أعلنت الرئاسة الفرنسية مساء اليوم السبت، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيستقبل وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل الثلاثاء المقبل في قصر الإليزيه.

وأضاف البيان أن "ماكرون أجرى اتصالا هاتفيا بالرئيس اللبناني ميشال عون، جدد فيه دعوته لكي يتمتع القادة السياسيون اللبنانوين بحرية الحركة.

وكان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري قد غادر إلى الرياض، في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، ليعلن بعد يوم استقالته، لتحوم شكوك حول احتمال أن تكون صدرت بالإكراه، وما زال الحريري متواجداً في السعودية وسط معلومات متضاربة بشأن احتمال أن يكون محتجزا هناك.

وفي وقت سابق من اليوم، السبت، دعا الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، السعودية إلى توضيح الأسباب التي تحول دون عودة  الحريري إلى وطنه، مؤكداً أن لبنان "لا يقبل بأن يكون رئيس وزرائه في وضع يتناقض مع الاتفاقات الدولية".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة