Advertise

 
الأحد، 15 أكتوبر، 2017

الأكراد يرفضون إنذارا من الحشد الشعبي للانسحاب من تقاطع مهم جنوبي كركوك

0 comments

قال مسؤول أمني كردي بالعراق لرويترز إن مقاتلي البشمركة الأكراد رفضوا إنذارا من قوات الحشد الشعبي للانسحاب من تقاطع استراتيجي جنوبي مدينة كركوك.

وقال المسوؤل في مجلس أمن إقليم كردستان إن الحشد الشعبي، المؤلف أساسا من فصائل شيعية دربتها إيران، أمهل البشمركة حتى منتصف الليل بالتوقيت المحلي (2100 بتوقيت جرينتش يوم السبت) للانسحاب من موقع إلى الشمال من تقاطع مكتب خالد.

وأضاف المسؤول أن هذا الموقع يتحكم في الوصول إلى قاعدة جوية وبعض حقول النفط بمنطقة كركوك. ويسيطر الأكراد على المدينة ومحيطها بما في ذلك حقول النفط.

ولم ترد أنباء عن اشتباكات بعد انتهاء المهلة لكن أحد السكان قال إن عشرات من الشبان الأكراد انتشروا حول كركوك بالبنادق الآلية مع ذيوع نبأ التحذير.

والخلاف قائم بين حكومة إقليم كردستان والحكومة المركزية في بغداد منذ استفتاء الإقليم على الاستقلال الشهر الماضي.

وقالت السلطات الكردية يوم الجمعة إنها أرسلت آلافا آخرين من الجنود إلى كركوك لمواجهة ”التهديدات“ العراقية.
 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة