Advertise

 
الجمعة، 20 أكتوبر، 2017

قوة ضاربة جديدة تنضم للأسطول البحري المصري

0 comments
 أعلنت القوات البحرية المصرية وصول قطعتين بحريتين جديدتين لتنضما إلى الأسطول البحري قادمتين من فرنسا وألمانيا.

ووصلت، إلى قاعدة الإسكندرية البحرية، الفرقاطة المصرية فرنسية الصنع، "الفاتح"، من طراز غوويند، والغواصة "42"، من طراز 209/ 1400، ألمانية الصنع.

وجرى إتمام إجراءات الاستلام بميناءي لوريون الفرنسي وكايل بألمانيا في رحلة عودة إلى مصر استغرقت عدة أيام، تخللها تنفيذ تدريب مشترك مع القوات البحرية الفرنسية بالمحيط الأطلسي.

وبوصول الوحدات الجديدة، قامت الفرقاطة "الفاتح" بتنفيذ أولى مهامها التدريبية بإجراء رماية بالذخيرة الحية بنطاق قاعدة الإسكندرية البحرية.

ومن المقرر أن تشارك الفرقاطة "الفاتح" والغواصة "42" ضمن فعاليات المناورة التكتيكية "ذات الصواري 2017"، التي تنفذها القوات البحرية تزامنا مع الاحتفال بالذكرى 44 لانتصارات أكتوبر والعيد 50 للقوات البحرية المصرية.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة