Advertise

 
الجمعة، 13 أكتوبر، 2017

المعارضة في كردستان: أكراد العراق أمام خطر جدي بسبب سباسات البارزاني

0 comments


أكد الحزبان المعارضان في إقليم كردستان، "حركة التغيير" و"الجماعة الاسلامية"، أن شعب كردستان العراق يواجه خطرا جديا، بسبب الإصرار على استفتاء الاستقلال.

وجاء ببيان مشترك للحزبين، أن هذا الخطر يمكن أن يؤدي إلى فقدان "مكتسباتنا وهدر دماء ودموع الآلاف من مناضلي وضحايا شعب كردستان. وكل ذلك ناتج عن القرارات السياسية الخاطئة وعدم وضع اعتبار للمخاطر والبحث عن المصالح الشخصية والحزبية. ويتمثل أحد القرارات الخاطئة والخطيرة في رفض المحاولات الداخلية، وإلغاء طلب المجتمع الدولي ومبادراته، وإجراء الاستفتاء في هذا الوضع دونما تهيئة أرضية ملائمة له".

وأضاف البيان أن إعادة تفعيل البرلمان بعد مرور سنتين على تعطيله، والمحاولات لتأجيل الانتخابات العامة، واستخدام البرلمان لإضفاء الشرعية على قرارات شخصية وحزبية، وخرق مبادئ الديمقراطية وحقوق المواطنين، "ضربة موجعة لأحلام شعبنا وأهدافه، ولهذا نرفض تلك المحاولات والخطوات كلها".

وتابع "نحن في الجماعة الإسلامية في كردستان وحركة التغيير نشكل ثلث برلمان كردستان العراق، ونمثل نسبة عالية من مواطني كردستان، نعلن أن قيادة تلك الأحزاب (التي أقرت الاستفتاء) مسؤولة عن أي خطر أو تهديد يواجه شعب كردستان نتيجة أخطائها. وعلى الحكومة الاتحادية العراقية أن لا تقدم على أية خطوة تتسبب في زعزعة الاستقرار وإسالة دم المواطنين؛ لأن الحوار والمفاوضات هي الطريقة الوحيدة لمعالجة المشاكل العالقة بين إقليم كردستان والحكومة الفدرالية".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة