Advertise

 
الجمعة، 22 سبتمبر، 2017

لقاء في دمشق يبحث عودة العلاقات بين مصر وسوريا

0 comments


التقى عدد من أعضاء مجلس الشعب السوري وفد الحملة الشعبية المصرية لعودة العلاقات المصرية السورية، حيث أكد الطرفان على ضرورة تفعيل دور مصر لعودة العلاقات بين البلدين الشقيقين.

كما تم التأكيد خلال اللقاء، الذي جرى يوم أمس الأربعاء، على أهمية تعزيز التعاون وتطوير العلاقات السورية المصرية ولا سيما أن العلاقات بين البلدين لم تنقطع على المستوى الشعبي وهما يواجهان عدوا واحدا، وفقا لما نقلت صحيفة "تشرين" السورية.

ولفتت جانسيت قازان، عضو مجلس الشعب السوري ورئيسة جمعية الصداقة البرلمانية السورية - المصرية، إلى أهمية التواصل بين البرلمانيين في البلدين الشقيقين وعلى المستوى الشعبي.

وأشارت قازان إلى أن انتصار سوريا على الإرهاب بات قريبا، داعية إلى تضافر الجهود والتعاون للتخلص من آفة الإرهاب.

بدوره عبر سيد أحمد، رئيس الوفد المصري وأمين الشؤون السياسية في الحزب الناصري، عن أمله في عودة العلاقات بين سوريا ومصر إلى وضعها الطبيعي، ولاسيما أن تلك العلاقات لم تنقطع وإنما تم تخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي.
وأشار سيد أحمد إلى أن الحملة الشعبية لعودة العلاقات السورية المصرية، التي انطلقت منذ قرابة الشهر في القاهرة، لجمع أكبر عدد ممكن من التواقيع المؤيدة لعودة العلاقات بين البلدين، استطاعت الحصول على 500 توقيع على بيانها من شخصيات سياسية وثقافية واجتماعية مصرية حتى الآن.

وأضاف سيد أحمد أن بيان الحملة تضمّن المطالبة بضرورة إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين اتساقا مع الوضع الطبيعي، وبالتنسيق مع الدولة السورية، لمكافحة الإرهاب التكفيري وإعادة تفعيل اتفاقية الدفاع المشترك بين سوريا ومصر.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة