Advertise

 
الاثنين، 4 سبتمبر، 2017

ملاله تدعو سو كي لإدانة المعاملة التي يلقاها الروهينجا في ميانمار

0 comments
 دعت ملاله يوسفزي أصغر فائزة بجائزة نوبل للسلام، أونج سان سو كي الحاصلة على الجائزة نفسها إلى إدانة المعاملة ”المخزية“ التي تلقاها أقلية الروهينجا المسلمة في ميانمار قائلة إن ”العالم ينتظر منها“ أن تتحدث.

واونج سان سو كي هي وزيرة خارجية ميانمار 

وفر نحو 90 ألف من الروهينجا إلى بنجلادش منذ اندلاع العنف في ميانمار في أغسطس آب فيما يمثل أكبر تحد يواجه سو كي التي يتهمها منتقدون غربيون بأنها لا تتحدث بالنيابة عن الأقلية التي لطالما اشتكت من الاضطهاد.

وقالت ملاله في بيان نشرته على موقع تويتر ”على مدار السنوات الأخيرة نددت أكثر من مرة بهذه المعاملة المحزنة والمخزية“.

وأضافت ”ما زلت في انتظار أن تفعل الزميلة الفائزة بجائزة نوبل أونج سان سو كي نفس الشيء... العالم ينتظر ومسلمو الروهينجا ينتظرون“.

وقالت وكالة أنتارا الرسمية للأنباء إن نشطاء في إندونيسيا، أكبر دولة إسلامية من حيث عدد السكان، دعوا لجنة جائزة نوبل يوم السبت إلى سحب جائزة السلام من سو كي خلال احتجاجات أمام مقر سفارة ميانمار في جاكرتا.

واكتسبت ملاله (20 عاما) شهرة حين أصابها مسلح من حركة طالبان بالرصاص في رأسها عام 2012 واستهدفها بسبب حملتها على محاولات الحركة حرمان النساء من التعليم. وفازت بجائزة نوبل للسلام عام 2014. 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة