Advertise

 
الجمعة، 15 سبتمبر، 2017

زعيم الحوثيين يهدد باستهداف ناقلات النفط السعودية إذا هوجم ميناء الحديدة

0 comments
 قال عبد الملك الحوثي زعيم جماعة الحوثي اليمنية يوم الخميس إن جماعته قد تستهدف ناقلات نفط سعودية إذا هاجمت المملكة ميناء الحديدة الرئيسي في اليمن.

وأضاف قائلا ”يمكن لنا أن نستهدف السفن النفطية السعودية.. يمكن أن نفعل أي شيء“.

وفي خطاب أذاعه التلفزيون قال عبد الملك إن الصواريخ الباليستية بحوزة جماعته قادرة على الوصول إلى أبوظبي عاصمة الإمارات وأي مكان في السعودية.

ولم يتضح ما إذا كانت جماعة الحوثي لديها القدرة على تنفيذ تهديداتها.

وقال عبد الملك أيضا إن الجماعة أجرت اختبارا ناجحا لإطلاق صاروخ صوب أبوظبي في وقت سابق من الشهر الجاري وإن الإمارات لم تعد بلدا آمنا. ولم يذكر تفاصيل أخرى.

ولم يسبق أن أشارت الإمارات إلى أن أي صواريخ سقطت في أراضيها.

وقال أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية على تويتر إن تهديدات الحوثي لا تخيف بلاده.

وأضاف ”تصريحات الحوثي التي تهدد وتستهدف الإمارات وعاصمتها دليل مادي ثابت على ضرورة (عملية) عاصفة الحزم. ميليشيات إيران أهدافها خسيسة وخطرها حقيقي“.

ولحق باليمن دمار واسع في الحرب الدائرة منذ عامين ونصف العام بين حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي بدعم من تحالف تقوده السعودية وحركة الحوثي التي استولت على مدن يمنية في عامي 2014 و2015.

وقال عبد الملك الحوثي إن ميناء الحديدة يتعرض للتهديد الآن وإن جماعته لا يمكنها أن تغض الطرف عن ذلك.

وأضاف ”إذا اتجه النظام السعودي ومن معه بضوء أخضر أمريكي... واتجهوا بحماقة منهم لغزو الحديدة وغزو الميناء وغزو الساحل بات حينئذ من المحتم علينا أن نقدم على خطوات لم نسبق أن أقدمنا عليها فيما مضى“.

وكانت الأمم المتحدة اقترحت تسليم ميناء الحديدة المطل على البحر الأحمر الذي يمر عبره 80 في المئة من واردات اليمن من الغذاء إلى طرف محايد لتسهيل تدفق المساعدات الإنسانية والحيلولة دون وصول الحرب للميناء.

وتتهم حكومة الرئيس هادي الحوثيين باستخدام الميناء لتهريب أسلحة وفرض رسوم جمركية على السلع تستغلها في تمويل الحرب. وينفي الحوثيون ذلك. 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة